بنك دبي الإسلامي يعقد شراكة مع ساس لمكافحة غسيل الأموال

ساس تدعم بنك دبي الإسلامي بحلول مكافحة غسيل الأموال

أعلنت ساس، الشركة الرائدة في مجال برمجيات وخدمات تحليل الأعمال، عن اتفاقها مع بنك دبي الإسلامي لمساعدته في منع عمليات غسيل الأموال بين أي من عملائه، وسيعتمد البنك بموجب هذا الاتفاق على حلول ساس لمكافحة غسيل الأموال التي تمتثل لقوانين دولة الإمارات العربية المتحدة، وقانون الامتثال الضريبي للحسابات الخارجية، الذي دخل حيز التنفيذ في 1 يوليو 2014.

وقال محمد عبدالله النهدي، نائب الرئيس التنفيذي لبنك دبي الإسلامي تعليقاً على هذه الشراكة: «لأننا بنك رائد في الإمارات، فإن هذا يضاعف مسؤوليتنا نحو الامتثال باللوائح والنظم المحلية والدولية. وانسجاماً مع هذه الفلسفة، تتيح لنا شراكتنا مع شركة ساس تزويد فريق العمليات لدينا بأحدث الحلول التقنية لمراقبة المعاملات المالية بشكل استباقي للكشف والإبلاغ عن أي نشاطات لا قانونية. ويضاف إلى ذلك، أننا سنتمكن بتطبيق تلك البروتوكولات من اتباع أساليب أشمل لإحباط الجرائم المالية، ويأتي هذا في سياق سعينا لتوفير مستوى أمان أعلى والتخفيف من المخاطر التي نواجهها في البيئة المصرفية المعقدة اليوم.

وبهذه المناسبة، صرح شكري دباغي، المدير الإقليمي في الشرق الأوسط والدول الإفريقية الناطقة بالفرنسية لشركة ساس، قائلاً: «بتطبيق لوائح ونظم أشد صرامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، كقانون الامتثال الضريبي للحسابات الخارجية، تحتاج المؤسسات المالية إلى الاعتماد على ضوابط داخلية قوية للكشف والإبلاغ عن نشاطات غسيل الأموال في الوقت المناسب. ويستطيع بنك دبي الإسلامي بتطبيق حل ساس لمكافحة غسيل الأموال أن يتخذ قرارات تنظيمية تعتمد على معلومات موثّقة، وأن يكتشف أي عمليات مشبوهة ".

ويساعد حل ساس لمكافحة غسيل الأموال على التزام بنك دبي الإسلامي بقوانين غسيل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب، باتباع أسلوب قائم على رصد المخاطر عند مراقبة المعاملات المالية من أجل اكتشاف النشاطات غير المشروعة. ويستخدم الحل تحليلات عالية الأداء وطراق كشف متعددة للمخاطر بتحليل أحجام بيانات كبيرة جداً خلال مدة قصيرة، ويمكَن بنك دبي الإسلامي من رصد نشاطات العملاء والأطراف التي يتعاملون معها تلقائياً للكشف عن عمليات غسل الأموال أو حالات تمويل الإرهاب، ويوثيق عملية اتخاذ القرار بشأنها ويعلم السلطات المختصة.

ويمثل قطاع الصيرفة والتمويل الإسلامي اليوم واحداً من أسرع القطاعات الاقتصادية نمواً في العالم، ويشمل أكثر من 400 مؤسسة تدير أصولاً بقيمة تريليون دولار أمريكي على مستوى العالم. وولد هذا القطاع قبل 40 عاماً، وكان بنك دبي الإسلامي أول بنك تجاري يعلن عن التزامه بتطبيق قواعد الشريعة الإسلامية في معاملاته، ونمى لبصبح واحداً من أكبر المؤسسات المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولديه ما يزيد عن 1.25 مليون عميل، وتمتد شبكته على 90 فرعاً.

توفر ساس حالياً المنصة الوحيدة التي توفر كجزء محوري من خدماتها حلاً لمكافحة غسيل الأموال والاحتيال والجرائم المالية، وغيرها من الخدمات المماثل. ويتمتع حل ساس بقدرات تحليل عالية الأداء وطرائق كشف متعددة توفر للمنظمات قدرة على مراقبة وجود المزيد من المخاطر في أحجام البيانات الكبيرة جداً. ويضاف إلى ذلك، يوجد حل ساس نظاماً معيارياً لإدارة المخاطر الاستراتيجية والتشغيلية وتجميع المعلومات من وجهة نظر المخاطر المحتملة على مستوى المؤسسات كاملة.

نبذة عن بنك دبي الإسلامي  

تأسس بنك دبي الإسلامي في العام 1975، وهو البنك الإسلامي الأول الذي دمج مبادئ الإسلام في كل ممارساته، وهو أكبر بنك إسلامي في دولة الإمارات العربية المتحدة. بنك دبي الإسلامي شركة مساهمة عامة، مدرجة في سوق دبي المالي. ويعرف البنك بأنه رائد ومبتكر في الحفاظ على الجودة والمرونة وسهولة الوصول إلى منتجاته وخدماته. ويعمل البنك حالياً من خلال 90 فرعاً في الإمارات العربية المتحدة.

وكان بنك دبي الإسلامي مبادراً لعقد شراكات وتحالفات على المستويين المحلي والدولي. فأنشأ بنك دبي الإسلامي باكستان المحدود، وهي شركة تابعة مملوكة له بالكامل، تشمل شبكتها أكثر من 125 فرعاً في 40 مدينة رئيسة في باكستان. وبدأ بنك دبي الإسلامي أيضا عملياته في الأردن، بإنشاء بنك الأردن دبي الإسلامي.

ويعرف بنك دبي الإسلامي دائماً بأن له دوراً واسعاً في خدمة المجتمع، فهو يدعم المجتمعات التي يعمل فيها من خلال مؤسسة بنك دبي الإسلامي، وهي منظمة اجتماعية وإنسانية وخيرية غير ربحية توزع ملايين الدراهم لأعمال الخير داخلياً وخارجياً كل عام.

وحصل بنك دبي الإسلامي على احترام نظرائه في مختلف أنحاء العالم، نتيجة لمساهمته في القطاع المصرفي والمجتمع. وفاز بأكثر من 120 جائزة محلية وإقليمية ودولية منذ العام 2008، اعترافاً بمكانته الرائدة، فحصل على جوائز في مجالات متنوعة، كخدمات الأفراد والشركات والخدمات المصرفية الاستثمارية، فضلاً عن المسؤولية الاجتماعية للشركات والخدمات الاستشارية. كما حصل على لقب « أفضل بنك إسلامي 2013» في حفل توزيع جوائز التمويل الإسلامي العالمية، واختير «أفضل بنك إسلامي» و«أفضل بنك استثماري» في حفل توزيع جوائز مجلة بانكر الشرق الأوسط، وحاز على جائزة «أفضل مؤسسة للصكوك» في أوروبا والشرق الأوسط ضمن حفل جوائز الشرق الأوسط المصرفية، وحاز في حفل توزيع جوائز المنتجات من مجلة بانكر ميدل إيست على لقب «أفضل بطاقة إسلامية» و«أفضل بطاقة إس إم إي» فضلاً عن اختياره في جوائز التميز لقطاع الأعمال 2014 على أنه «البنك الإسلامي للعام في الإمارات» والبنك «الأكثر عراقة للعام في الإمارات العربية المتحدة». وأعلن أيضاً فائزاً بجائزة «أفضل بنك إسلامي، الإمارات العربية المتحدة 2014» ضمن جوائز التمويل الإسلامي 2014 من مجلة فاينانس ورلد.

:نبذة عن ساس

تعد شركة ساس من كبرى الشركات الرائدة في مجال تقديم خدمات وبرمجيات تحليل الأعمال كما أنها من كبرى شركات البيع المتخصصة في سوق حلول وبرامج ذكاء الأعمال. وبفضل ما تمتلكه الشركة من حلول ابتكارية، فإن ساس تساعد عملائها في أكثر من 75 ألف منطقة على تحسين الأداء وتقديم خدمات ذات قيمة من خلال صناعة قرارات أفضل بأقل مدة زمنية.
POWER TO KNOW® ومنذ أن تأسست شركة ساس في العام 1976، قدمت لعملائها من مختلف دول العالم حلولاً تعرف بعلامتها التجارية

Editorial contacts:


Back to Top